منتدى البلدوزر

منتدى البلدوزر


 
الرئيسيةالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» الإصدار النهائى من الريشة السلوفاكية Eset Smart Security
الخميس فبراير 23, 2017 12:31 pm من طرف صقر الحاسب

» الاصدار الأخير من الحصان الذهبى الداعم للعربية
الخميس فبراير 23, 2017 12:26 pm من طرف صقر الحاسب

» ESET Smart Security Arabic نسخه معربه لاتحتاج الى تعريب !!
الأربعاء مارس 26, 2014 9:31 am من طرف samar09

» اقوى ادوات لجعل الويندوز اصلى
الأحد مارس 16, 2014 12:14 am من طرف ادعلي

» العفو سلاح الأقوياء
الإثنين نوفمبر 19, 2012 6:48 am من طرف صقر الحاسب

» أهل السنة والجماعة .. الخصائص والمعتقدات
الإثنين نوفمبر 19, 2012 6:44 am من طرف صقر الحاسب

» اسطوانة التلاوات الخاشعة - رائعة
الإثنين نوفمبر 19, 2012 6:38 am من طرف صقر الحاسب

» سورة التحريم بتلاوة ماهر المعقلى
الإثنين نوفمبر 19, 2012 6:36 am من طرف صقر الحاسب

» انظروا الى رحمة افضل الخلق
الإثنين نوفمبر 19, 2012 6:34 am من طرف صقر الحاسب


شاطر | 
 

 عم احمد عريس عمره 103 اعوام

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
kemo
مدير
avatar

عدد المساهمات : 217
تاريخ التسجيل : 30/10/2009

مُساهمةموضوع: عم احمد عريس عمره 103 اعوام   الثلاثاء مارس 16, 2010 4:04 pm



أكبر عريس
في سوهاج : الحب سر زواجي

عم
احمد عابدي


ن
رغم أنه تعدى المائة عام إلا أن قطار الزمن رفض أن يترك بصماته
على عم أحمد عابدين أحدث وأكبر عريس في محافظة سوهاج .. ذاكرته .. قسمات
وجهه .. حالته الصحية .. أبت الشيخوخة أن تؤثر في أيا منها ليبدو لناظره
وكأنه في سن الخمسين.

بوجه طفولى وابتسامة تملؤها
البراءة أطل عم أحمد صاحب الـ 103 عاماً على شاشة قناة "المحور" الفضائية
عبر برنامج " 90 دقيقة" الذي يقدمه الاعلامى معتز الدمرداش ليروى ويحكي قصة
زواجه التي كانت حديث الناس مؤخراً.
لم يمر على زواج عم احمد سوى
عشرة أيام فقط،، بعد رفضه اليعيش وحيداًُ بلا شريكة تؤنس وحدته خاصة بعدما
توفيت زوجته الأولي وفشلت زيجته الثانية التي انتهت بالطلاق ليقرر بعدها
البحث عن نصيبه مع أخرى ثالثة.
بتلقائية شديدة اعترف عم احمد
بأنه لجأ للزواج بعد أن تركه الأولاد لظروف الحياة الصعبة وبات وحيداً لم
يجد من يعد له الطعام أو يحضر له كوباً من الشاي مؤكداً أنه اختار زوجته
نعمة بعد تفكير عميق ليتقدم لشقيقها على الفور ويذهب ويطلب يدها قائلا:"
أنا طالب القرب منكم في شقيقتكم نعمة".